منتديـات بيـت التطويـر


تطويـر - اشهار - ابداع - مسابقات - فن - كل شيء
 
الرئيسيةاليوميةالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيف نواجه العنف

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حياتي سراب
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 18
نقاط : 3

مُساهمةموضوع: كيف نواجه العنف   السبت 28 يوليو - 2:08:36

+
----
-





آلآپآء وآلأمّهآت آلذين يقسون على أولآدهم ويعآملونهم پشدة ويضرپونهم، هم يعآنون من مشآگل نفسية، قد تصل إلى حد آلمرض أحيآنآً، حتى لو تظآهر پعضهم پمظهر آلچد وآلحزم وقوة آلشخصية، لأنّه لآ يلچأ إلى آلظلم إلّآ آلشخص آلضعيف، وقد ورد في آلأثر عن علي (گرّم آلله وچه): "ليس آلشچآع آلفآرس في آلميدآن، إنّمآ آلشچآع آلذي يملگ نفسه إذآ غضپ".


ولگن على أيّة حآل، فنحن نوآچه في آلگثير من آلعوآئل في شرق آلدنيآ وغرپهآ آلعنف آلپيتي، وهو آلذي يمهِّد آلطريق للعنف وآلآستپدآد في آلمچتمع، ولآپدّ من آلتعآمل مع مثل هذه آلحآلآت پهدوء وحگمة، حتى لآ يزدآد هؤلآء آلأفرآد غضپآً وحمقآً، ونقترح ملآحظة مآ يلي:


- آلأمر آلأوّل: يچپ أن نعلم هو أنّ آلخطأ عند آلأطفآل أمر وآقع عند چميعهم، وليس هنآگ في عآلمنآ آلمشهود طفل، پل رچل معصوم من آلخطأ، وهگذآ خلق آلإنسآن "إلّآ مَن رحم رپّگ" وأنّ أطفآل آلنآس أيضآً يخطأون، لذآ فليس عيپآً أو حرچآً علينآ إن أخطأ طفلنآ أمآم آلآخرين، وليس صحيحآً أن نعآلچ آلخطأ پخطأ أفدح وأگثر ضررآً..


- آلأمر آلثآني: إنّ آلطفل گثيرآً مآ لآ يفهم خطأه فهو معذور، وعلى آلآخرين أن يوآچهوآ خطأه پآلتعليم وآلتفهيم پدلآً من آلعقوپة وآلتچريم.

- آلأمر آلثآلث: إنّ آلطفل لآ يتحدّى أپويه پخطئه ولآ يشگل خطؤه خطرآً عليهمآ، فهو قآصر ومعذور شرعآً وقآنونآً، ومن آلعيپ أن ينزل آلگپير إلى مستوى آلصغير، ومن آلعآر أن يچرّپ آلقوي قدرته پرأس آلضعيف


- آلأمر آلرآپع: إنّنآ مسؤولون أمآم آلله تعآلى عن تصرفآتنآ مع آلأطفآل، ولآ يچوز لنآ ضرپهم ضرپآً مپرحآً، إنّمآ يمگن تنپيههم في پعض آلحآلآت آلخطيرة وپشگل محدود، فآلأپ حآگم ودولته آلأسرة وعليه أن يعدل فيهآ، وقد قآل رسول آلله صلى آلله عليه وسلم: "خيرگم خيرگم لأهله".


- آلأمر آلخآمس: إنّ آلضرپ يؤدي غآلپآً إلى نتآئچ ع**ية في آلترپية وآنّه قد يسپپ إعآقة آلطفل نفسيآً وعقليآً، وينتهي په إلى آلفشل في حيآته مستقپلآً، لذآ فهو چريمة في أگثر آلأحيآن پحق أنفسنآ وأطفآلنآ.


نعم، هنآگ وسآئل أگثر تأثيرآً في آلعقوپة، گآلعقوپآت آلمآدية.. گمنع آلمگآفأة آلمآلية عنه، أو عدم شرآء حآچة له گعقوپة عن خطأ يستحق آلعقوپة، لأنّ گثيرآً من تصرفآت آلأطفآل عآدية ولآ تتطلپ آلوقوف عندهآ، وفي آلأثر: "گثرة آلملآمة تولِّد آللچآچة" فإنّ گثرة نقد آلطفل تؤدي إلى عنآده.


ويچپ على آلزوچة آلصآلحة أن تپعد طفلهآ – قدر آلآمگآن – عن تعرضه لضرپ آلأپ، ولو پآپعآده عنه وتقليل توآچده معه، حتى يهدأ آلأپ ويرچع إلى رشده، من خلآل توعية آلأپ في آلأوقآت آلمنآسپة لذلگ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
salah xavi
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 39
ذكر نقاط : 17

مُساهمةموضوع: رد: كيف نواجه العنف   السبت 28 يوليو - 3:33:04

شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
heshamVirus
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 19
نقاط : 8

مُساهمةموضوع: رد: كيف نواجه العنف   الخميس 17 يناير - 9:07:02

شكرا جزيلا والف الف الف الف الف شكر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كيف نواجه العنف
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديـات بيـت التطويـر :: العام :: منتدى العلم والمعرفة-
انتقل الى: